أخبار العالم

السفير البريطاني لدى الولايات المتحدة يستقيل بسبب إنتقاده دونالد ترامب

أعلن السفير البريطاني لدى الولايات المتحدة، “كيم داروك”،عن استقالته من منصبه بسبب فضيحة تسريب مراسلات له،

انتقد فيها إدارة الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”.

وقال السفير البريطاني، في بيان أصدره اليوم الأربعاء: “كان هناك منذ تسريب وثائق رسمية من هذه السفارة كثير من التكهنات حول منصبي ومدة ولايتي المتبقية بصفة سفير”.

وأضاف “كيم داروك”: “أريد وضع حد لهذه التكهنات. الوضع الحالي يجعل مستحيلا بالنسبة لي أداء دوري بالطريقةالتي أريد القيام بها”.

ومن جهتها، قالت رئيسة الوزراء البريطانية، “تيريزا ماي”، في البرلمان البريطاني، أنها تحدثت مع” كيم داروك”،

وتأسفت أنه شعر بالحاجة إلى ترك منصبه.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *