الجزائر

المضاربة تلهب أسعار الماشية في المسيلة

كشف بعض المواطنين اليوم الإثنين، أنّ أسعار الأضاحي قفزت إلى مستويات أعلى مقارنة بالأيّام السّابقة، فقد زادت أسعار الخروف الواحد بنحو 5000 دينار جزائري أو أكثر في أسواق المسيلة.

يضيف البعض، بأن سعر الكبش ينحصر ما بين 70 إلى 90 ألف دينار جزائري، وهي أسعار يصفها البسطاء وذوي الدخل البسيط بالخيالية، ماجعلهم يتساءلون عن الأسباب التي تقف وراء الإرتفاع المحسوس في أسعار أضاحي العيد على مستوى أسواق المسيلة، حيث  وُجّهت أصابع الاتهام إلى السماسرة والمضاربين الذين يزداد نشاطهم في مثل هذه المناسبات وأمام الأسواق.

في السياق ذاته، سجّلت شكاوي العديد من مربي الأغنام بخصوص الغلاء الفاحش في أسعارالأعلاف، وبرأي هؤلاء هي عوامل تنهك المربي الفعلي الذي يعاني طيلة العام.

للاشارة، فإنّ ولاية المسيلة تتميز بالنوعيّة الجيّدة والمطلوبة للماشية، مايجعلها قبلة لعشرات التجار من مختلف ولايات القطر الجزائري، و لعلّ ذلك من بين الأسباب التي تقف وراء الإرتفاع المتزايد في اسعار أضاحي العيد خلال هذه الايام.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *