الجزائرالوطن

الوزير الأول يأمر الولاة بمرافقة المواطنين لتذليل آثار الحجر الصحي

وحسب تعليمة الوزير الأول ، فإن هذه الإجراءات جاءت من أجل تذليل  أثار الحجر الصحي ، حيث أمر بتأطير القرى والتجمعات السكنية وتعيين مسؤول لها من سكانها.

وتقتصر مهام هذه اللجان على  مساعدة الأسر المحتاجة بعد إحصائها ومساعدتهم أثناء فترة الحجر الصحي.

وأكد جراد في تعليمته أن وزير الداخلية سيدعو رؤساء البلديات لتنصيب خلية يقظة لمتابعة تطورات فيروس كورونا

كما أمر الوزير  الولاة بضرورة المحافظة على تعبئة كل الموارد البشرية وتنظيم العمل التطوعي وبين الأطباء وشبه الطبي

والمتقاعدين والتنسيق مع المؤسسات الصحية العمومية، في أجل أقصاه 31 مارس

وحسب ذات التعليمة،سيتم تنصيب خلية يقضة على مستوى الأحياء والقرى والمداشر والتجمعات السكنية من أجل مساعدة العائلات الهشة التي تضررت بفعل الحجر الصحي

حيث سيتم تعيين مسؤول وسط السكان يحضى باحترام، من اجل إحصاء العائلات المحتاجة ومساعدتهم أثناء فترة الحجر الصحي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *