الوطن

بن فريحة: تطوير قطاع التكوين والتعليم المهنيين عامل أساسي في التنمية وتطوير الإقتصاد

قالت وزيرة التكوين والتعليم المهنيين هيام بن فريحة، أن الحكومة تسعى لتطوير قطاع التكوين والتعليم المهنيين بإعتباره عاملا أساسيا في التنمية وتطوير الإقتصاد.

 

حيث ومن خلال ندوة صحفية لها اليوم الخميس، أكدت بن فربحة أنه يتعين أن تكون علاقة قطاع التكوين بالمحيط الإقتصادي علاقة وطيدة لمنح الشباب تكويناً يوفق بين الدروس النظرية والجانب التطبيقي.

كما أوضحت الوزيرة، أن الدولة تعمل على ترقية التمهين وتضع سياسات للمساعدة على إستحداث مناصب الشغل.

هذا ودعت بن فريحة، إلى تكاثف جهود الجميع لإنه يساهم في إختصار الوسائل والوقت لتدارك النقائص والبحث عن الحلول الممكنة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *