أخبار العالمدوليات

حفتر غادر موسكو دون التوقيع على اتفاق التسوية

نقل مسؤولون روس،اليوم الثلاثاء،أن قائد الجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر،غادر موسكو من دون التوقيع على اتفاق وقف إطلاق النار.

حسب موقع سكاي نيوز،أعلنت الخارجية الروسية أنها ستواصل العمل مع خليفة حفتر والسرّاج في ليبيا من أجل التوصل إلى اتفاق

وانتهت مفاوضات موسكو بين الوفدين الليبيين من دون التوصل لاتفاق، مع تباينات واسعة برزت حول بنود وثيقة تثبيت الهدنة.

وبرز الخلاف بالدرجة الأولى حول الدور التركي، مع رفض الجيش الوطني الليبي أي وجود لتركيا في عمليات مراقبة الهدنة

ويصر حفتر على دخول الجيش الوطني الليبي إلى العاصمة طرابلس، ويطالب بانسحاب جميع المرتزقة الذين تم جلبهم من سوريا وتركيا.

كما يطالب حفتر بإشراف دولي على وقف إطلاق النار، ويوافق في الوقت نفسه على دخول مساعدات إنسانية للطرفين

ويدعو قائد الجيش الليبي إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية تنال ثقة البرلمان الليبي.

وفي المقابل يطالب السراج بانسحاب قوات الجيش الليبي إلى ما قبل 4 أفريل،ويصر على التمسك بمنصب “القائد الأعلى للقوات المسلحة”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *