أخبار العالممتفرقات

دراسة أمريكية تكشف تفاصيل عن جائحة “كورونا”

وحسب موقع “سكاي نيوز العربية”، توصلت الدراسة، إلى أن جائحة كورونا يمكن أن ينتشر عبر الهواء.

وأوردت الدراسة، أن الأخطر أن الفيروس يبقى في الغرف فترة طويلة التي يعالج فيها المرضى بعد مغادرتهم،وفق صحيفة “ديلي ميل”

مؤكدة، بأهمية الالتزام بالملابس الواقية للعاملين في مجال الرعاية الصحية، كي لا يصابوا بالعدوى، حتى بعد مغادرة المرضى.

وقال خبير الأمراض المعدية في جامعة أميركية “كان فريقنا يتخذ بالفعل الاحتياطات بشأن الهواء في غرف المرضى الذين كنا نعتني بهم”.

مضيفا “أظهرت الدراسة أن مرضى الفيروس القاتل، يتخلصون من كميات كبيرة منه قبل ظهور الأعراض الشديدة”.

وتوصلت الدراسة، إلى أن آثار فيروس كورونا تم اكتشافها أيضا في ممرات المستشفيات خارج غرف المرضى”.

للاشارة، استندت الدراسة في نتائجها إلى عينات تم أخذها من 11 غرفة للمرضى بفيروس كورونا.

ووجد الباحثون جزيئات فيروسية في الهواء، سواء داخل الغرف أو في الممرات، وقت وجود المرضى، أو بعد مغادرتهم.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *