رياضة

كرة اليد لأقل من 21 سنة : “المنتخب الجزائر أدى مشوارا  طيبا و عناصره ستكون نواة المنتخب الأول  

أبدى رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة اليد، حبيب  لعبان، كتقييم أولي رضاه عن مشوار المنتخب الوطني لكرة اليد لأقل من 21 سنة، بعد خروج “الخضر” من الدور ثمن النهائي للبطولة العالمية للفئة الجارية بالجزائر بين 18 و 30 يوليو 2017. كما أكد لعبان أن زملاء الحارس خليفة غضبان، سيمثلون نواة المنتخب الوطني الأول مستقبلا.

وقال رئيس الاتحادية لوكالة الأنباء الجزائرية: “أعتبر أن المنتخب الوطني دون 21 سنة أدى مشوارا طيبا، بتحقيقه للهدف المسطر مسبقا و هو المرور إلى الدور الثاني، حيث أدى لاعبونا مقابلات في القمة، سيما في بطولة عالمية من هذا الحجم، إذ أبانوا على  قدرات كبيرة و حتى المباريات التي خسروها لم تكن بفارق أهداف كبير، رغم بعض  النقائص، فعلى العموم الفريق كان في مستوى هذه الدورة العالمية”.

وفيما يخص مستقبل هذا الفريق الذي يمتلك بعض العناصر الموهوبة و القادرة على حمل القميص الوطني للأكابر، أضاف لعبان “نحن نعمل في إطار الإستمرارية،  حيث نشتغل حتى يشكل أشبال المدرب غربي نواة المنتخب الوطني الأول في المستقبل القريب. المسؤولية تقع على عاتق اللاعبين كذلك، فهم مطالبون بمواصلة العمل  لتحسين مستواهم بهدف إفتكاك مكانة أساسية مع فريق الأكابر، و هو هدفنا الرئيسي  بعد المشاركة في هذه المنافسة العالمية”

وتنتظر المكتب الفيدرالي الجديد ملفات كثيرة بعد أيام قليلة، أي بعد انتهاء  البطولة العالمية الأحد، لوضع المنتخبات الوطنية على السكة و إعادة كرة اليد  الجزائرية إلى الواجهة.

وتابع لعبان في هذا الشأن :”بعد إنتخابنا على رأس الفيدرالية لكرة اليد شهر  مارس الفارط، همنا الوحيد كان تحضير و إنجاح هذه البطولة العالمية كأولوية،  لكن في نفس الوقت انطلقنا في عملية الاتصال مع عدد من المدربين المرشحين لتولي  مهام العارضة الفنية، بعد نهاية البطولة العالمية سنتخذ القرار النهائي بخصوص  التقني الذي سيقود الفريق الوطني الأول”.

الأمر نفسه ينطبق على منتخب الإناث، حيث لم يستبعد لعبان أن يقوده مدربا  أجنبيا، “فكل الاحتمالات واردة”، على حد تعبيره.

في نفس السياق، ستدرس الاتحادية مصير المدرب رابح غربي على رأس العارضة  الفنية لمنتخب دون 21 سنة، بعد العمل الذي قام به مع هذا الفريق لمدة قاربت  السنة و نصف، حيث لم يستبعد الرجل الأول في الهيئة الفيدرالية أن يكون اللاعب  الدولي السابق مدربا للمنتخب الأول.

وحققت التشكيلة الوطنية لكرة اليد تحت 21 سنة المركز ال 14 في البطولة  العالمية للفئة بعد خسارتها أمس الخميس في المباراة الترتيبية أمام الأرجنتين  (21-20).

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *