الجزائر

“مثليو الجنس” في الجزائر يحتفلون بـ “عيدهم الوطني”!!

يحتفل “المجتمع المثلي” في الجزائر، اليوم بـ “اليوم الوطني” لـ “الممممم” الـ 12، الذي يحمل شعار “الجميع مسؤول عن القضية”، وفق ما كشفته جهة مجهولة المصدر، على منصات مواقع التواصل الإجتماعي.

وقالت الصفحة الفايسبوكية “تن تن”، أنّ الأشخاص والمنظمات بالإضافة إلى حلفائهم في الجزائر وحول العالم، سيشعلون الشموع الخاصة بهم، بمناسبة اليوم الوطني المعروف باسم “تن تن”.

وأوضحت ذات الجهة، أنّه منذ 20 عاما بتاريخ 10 أكتوبر، قرّرت مجموعة من الأشخاص، إضاءة شمعة في غضون عشرين ساعة.

وقالت الصفحة: “يتعين علينا أن نشكر الأفراد الذين تجاوبوا بشكل إيجابي في السنة الأولى لهذه الدعوة والسنوات التي تلت، والتي كانت العشرات، ثم المئات لتنتهي اليوم برقم لا يمكن قياسه بسبب حجمه”.

وأشارت نفس الجهة، إلى أنّ المجتمع المثلي في الجزائر، يريد اليوم تحقيق الحريات والكرامة للكل واحد منهم، لذلك اختاروا لهذا العام شعار “المسؤولية”.

ودعت الصفحة، المجتمع المثلي، إلى الكفاح في حدود إمكانياتهم ، لضمان عدم انتهاك حقوق الإنسان بسبب الهوية أو التعبير عن الجنس أو التوجه الجنسي.

وناشدت الصفحة الجميع لإشعال الشموع، اليوم على الساعة الثامنة مساءً، وإرسال صورهم ورسائلهم.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *